أفلامهم في عيونهم.. بين النجوم

691 مشاهدة
أفلامهم في عيونهم
الأصداء النقدية لأولي العروض العالمية
لأحدث أفلام كريستوفر نولان “بين النجوم Interstellar
 
كتبت: رشا حسني
 
يُعلق الناقد ليو ليومنيك علي فيلم “بين النجوم ـ Interstellar” في مقاله بنيويورك بوست بأن الفيلم تحفة فنية وسينمائية يجب أن تُشاهد، فيما وصف المخرج كريستوفر نولان بأنه مخرج عبقري. وأضاف بأنه قد وصل فعلاً للنجوم من خلال أحدث أفلامه وبأنه يستحق تلك السمعة والشهرة التي يتمتع بها بالفعل، مُضيفاً أن الفيلم يعتبر إحدى الروائع السينمائية خلال هذا القرن، ووصف أداء النجم ماثيو ماكونهي بأنه أداء إستثنائي.
 
فيما علق الناقد ديفيد دينبي في مقاله بنيويوركر بأن الفيلم يعبر عن ملحمة نجاة في الفضاء الخارجي تتحدث عن الحب والفيزياء صنعها الأخوان نولان كريستوفر وجوناثان الذي شارك نولان في كتابة السيناريو. و أشاد أيضاً بكل من المصمم ناثان كرولي ومدير التصوير هويت فان هويتما وبدقة تصميم وتصوير الغلاف الجوي ذي الألوان التي تتدرج من الأبيض الذي يمثل اللون الأساسي للفضاء ثم الرمادي والأسود، ثم اختتم حديثه مؤكداً أن المشاهد سيقضي طول مدة الفيلم مستمتعاً بكل عناصره السينمائية.
وصرح الناقد جو مورماريا في مقاله في “ذا نيويورك دايلي نيوز” بأن الفيلم ملحمة فضائية. وعلق علي أداء النجم ماثيو ماكونهي بأنه حجر إرتكاز بالفيلم وعلي أداء جيسيكا تشاستين بأنها أضافت عمقاً لدورها من خلال أدائها المُتقن، فيما علق علي أداء هاثاواي بأنه أداء متصنعاً، وعلي الفيلم إجمالاً بأنه سيمس كل من يشاهده بإحساس معين نظراً لتعدد أوجه المتعة به.

 

 
أما الناقد ريتشارد كورليس في مقاله بمجلة تايم ، فقال إن أفضل ما بالفيلم ان صانعه كريستوفر نولان دوماً يتطرق إلي عوالم غير مطروقة وغير مُستهلكة بما يمتلكه من موهبة نادرة وإرادة وطموح يؤهلانه للنجاح وللوصول إلي مرحلة يخشي كثير من صانعي الأفلام الوصول اليها، مُشيداً بموسيقي هانز تسيمر التي وضعها بعناية وإتساق تام للموضوع ومكوناته وأبعاده إلي جانب حُسن إستخدام نولان للحظات الصمت بشريط الصوت والتي بها يسمع المشاهد دقات قلبه فقط.
وصرح الناقد سكوت فاوندس في مقاله بموقع فارايتي بأن كريستوفر نولان يرتقي من مرحلة إلي مرحلة أعلي منها من تجربة لأخري، مُعلقاً علي الفيلم بشكل عام بأنه فيلم خصب وليس من الغريب أن يضم الفيلم أفضل الحرفيين السينمائيين في شتي التخصصات، مُشيداً بشكل خاص بموسيقي هانز تسيمر والتي وصفها بالثرية.
أما الناقد أ.و. سكوت، فقد علق في مقاله نيويورك تايمز علي الفيلم بأنه أكثر من مجرد فيلم. وقد أشار إلي أن فيلم بين النجوم وفيلم جاذبية يجتمعان في أنهما لا يناقشان مجرد رحلة فضائية بل يطرحان فكرة الإنتماء للوطن عبر خوض رحلة للمجهول.

«والت ديزني» تنعي وفاة الفنان أحمد راتب

القاهرة ـ «سينماتوغراف» نعت شركة والت ديزنى العالمية على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” الفنان أحمد راتب، وبرزت أهم الأفلام التى شارك فيها فى تسعينيات القرن الماضى. وكتبت الصفحة الرسمية لشركة ديزنى العالمية باللغة العربية:

مزيد   888