«إيغل فيلمز» تطلق في بيروت تصوير الفيلم السينمائي «ولعانة»

904 مشاهدة

 بيروت ـ «سينماتوغراف»

عقدت شركة «إيغل فيلمز» للانتاج الدرامي والسينمائي لصاحبها جمال سنان، مؤتمرا صحفيا للاعلان عن إطلاق تصوير الفيلم السينمائي «ولعانة» وهو الفيلم السادس للشركة في لبنان بحضور فريق العمل والممثلين المشاركين في الفيلم.

والفيلم من كتابة كلود صليبا وإخراج إيلي ف. حبيب، وهو تجربة سينمائية جديدة للممثلة ماغي بو غصن إلى جانب كوكبة من الممثلين الذين تعاونت معهم سابقا مثل كارلوس عازار، وسام صباغ، شكران مرتجى، بالاضافة إلى ممثلين يتعاونون للمرة الأولى مع «إيغل فيلمز» مثل أنطوانيت عقيقي، بيار شمعون، جورج دياب، طوني عاد، سمارة نهرا، لمى مرعشلي، ريتا متري، كريستيان زغبي، حسن مقدم وغيرهم.

وقال سنان: «الفيلم هو لفتة مميزة من خلال القصة التي تتطرق الى موضوع الدفاع المدني من خلال تسليط الضوء على أهمية هذا القطاع وإن كان لا يتناول قضيته المحورية ومشاكله التي يعاني منها اليوم، وهي قصة جميلة تتحدث عن إنضمام شخصياته إلى الدفاع المدني وسياق الاحداث في قالب كوميدي».

أضاف: «العمل كوميدي فيه المغامرة، أنا أحب دائما التنويع في الأعمال خصوصا إذا كان موعد عرضه في فترة الأعياد. هذا الفيلم جعلني أشعر بالتحدي وأحببت الفكرة كثيرا، جهزنا كل الأمور اللوجستية والانتاجية المطلوبة وسيطرح في الصالات اللبنانية والعربية في 15 كانون الاول 2016».

وكشفت الكاتبة صليبا أن «العمل يقع في إطار الفاميلي كوميدي وهو الكوميدي الموجه إلى أفراد الاسرة كافة كما إعتادت شركة «إيغل فيلمز»، ويعالج مواضيع عديدة وللمرة الأولى يتم التطرق بشكل أساسي في عمل سينمائي إلى موضوع الدفاع المدني الذي لم يتطرق اليه أي أحد بعد في الدراما أو السينما بشكل مباشر، الفيلم يتحدث عن 3 شبان وبنت: شريف وعفيف ووسام، وهم حسين مقدم وكريستيان زغبي ووسام صباغ وشقيقتهم سمر الممثلة ماغي بو غصن، لا علاقة لهم بالدفاع المدني ويعيشون كسائر الشباب في لبنان لكنهم من طبقة إجتماعية فقيرة، ولكن كل الامور ستتغير عندما ينضمون إلى هذه المؤسسة ويتعرفون إلى عامر الممثل كارلوس عازار. أما سمر فهي فتاة طموحة لكنها تعاني من ذكورية المجتمع وأخوانها ومن قمع أحلامها».

واشارت الى ان «العمل يعالج موضوع الشباب في لبنان والفتيات اللبنانيات اللواتي يعانين من ذكورية المجتمع اللبناني، من خلال فكرة تطوعهم في الدفاع المدني».

من جهته تحدث المخرج حبيب عن الشق الاخراجي – التقني للعمل، مشيرا إلى أن «مستوى العمل سيكون متطورا أكثر من الأفلام السابقة بهذه الناحية وضمن حاجات العمل من دون المبالغة في الأمور»، وقال: «نعد الجمهور بفيلم كوميدي تشويقي فيه الكثير من المغامرة والحب والتشويق. أنا سعيد جدا بالعمل مع الممثلين الذين تعاونت مع البعض منهم سابقا، أما الآخرون فأتعاون معهم للمرة الأولى».

بدورها وصفت الممثلة ماغي بو غصن الشخصية التي تؤديها في العمل هي “سمر فتاة لديها أحلامها وتتعرض للقمع ونتيجة ظروف معينة، تتطوع في الدفاع المدني وتشاركهم في مهمات كلها ستكون في قالب كوميدي، وبسبب المهات الصعبة التي يخرج اليها الدفاع المدني تتغير شخصيتها وتقع في الحب، فأنا سعيدة جدا بكل فريق العمل الذين نشكل معهم عائلة».

ويعود الممثل وسام صباغ ليقف أمام بو غصن في عمل كوميدي لكن سينمائي هذه المرة، وقال: «نسعى دائما في هذا الوطن الى أن نقدم أمورا جيدة، فالسينما شيء جميل يجمع العائلة ونحن نقدم فنا نظيفا لنجمع العائلة اللبنانية ونشجعها على الحضور إلى السينما والاستمتاع ويخرجون بإنطباع جيد، فنحن نسعى دائما لتقديم أعمال جيدة ومحترمة تليق بالناس».

وتحدث الممثل عازار قائلا: «هذا التعاون السينمائي الثاني مع شركة «ايغل فيلمز» وكانت التجربة الأولى ناجحة وأنا سعيد بالتواجد معهم مجددا بوجود هؤلاء الممثلين المحترفين وهذه الشركة، أتعاون مع المخرج ايلي حبيب سنويا بأكثر من عمل وأنا سعيد بذلك وبالعمل مع كلود صليبا مجددا، أتمنى أن ينجح العمل وأشكر الصحافة وكل من يدعم السينما اللبنانية».

من جهتها قالت الممثلة السورية شكران مرتجى: «أنا سعيدة بالالتقاء بكم مجددا، أريد أن أشكر الشركة المنتجة التي تتذكرني دائما، فأنا للأسف لم أشارك كثيرا في الاعمال السينمائية، فقد سبق وشاركت في فيلم «فيتامين« والآن في «ولعانة». لا أريد أن أتحدث عن دوري لأنه بالفعل سيشكل مفاجأة كبيرة للمشاهدين، دوري ليس كبيرا لكنه تطلب مجهودا كبيرا، أنا مرتاحة جدا للعمل لأنني أعمل مع المخرج ايلي حبيب الذي يركز على إدارة الممثل بطريقة هادئة.

أضافت: «أتمنى أن يفاجئ الدور الناس كما أنا تفاجأت بعرضه علي. وبصراحة أغار عندما تقوم هذه الشركة بأي عمل ولا أشارك معهم فيه».

بدوره قال الممثل بيار شمعون: «هذه أول مشاركة سينمائية لي وسعيد جدا أن تكون مع هذه الشركة التي قدمت أعمالا جميلة. هذه الشركة ترغب في العمل وتقديم الجيد وليس الضحك على الناس، أنا دوري هو «سلام» وهو دور محوري ولكن إطلالته قليلة، خلال كل الفيلم الجميع يريد الانتقام مني لأنني شخص محتال ووصلت إلى ما أنا عليه بطريقة غير جيدة.

أما الممثل جورج دياب فقال: «دوري «طنوس» وهو شخصية كتبت لتكون في الكواليس فأظهر بين الحين والآخر في العمل. أحب جميع المشاركين في الفيلم، وأتمنى أن يبقى الفيلم اللبناني بهذا المستوى ويتقدم، فالسينما لغة فنية جميلة يجب أن نحافظ عليها».