الأقصر للسينما الأوروبية يتجه إلي السينما العربية

471 مشاهدة

 القاهرة ـ «سينماتوغراف»

قرر مهرجان الأقصر للسينما الأوروبية برئاسة الناقدة السينمائية ماجدة موريس الانفتاح على السينما العربية فى دورته الرابعة التى تعقد يناير المقبل، ومن أجل ذلك قرر تغيير مسماه من الأقصر للسينما المصرية والأوروبية الى الأقصر للسينما العربية والأوروبية.

 وأكدت رئيس المهرجان لـ «سينماتوغراف»: أن اتخاذ هذا القرار جاء لاتاحة الفرصة للانتاج السينمائى العربى المتميز للمشاركة فى مسابقتى المهرجان للأفلام الروائية الطويلة والقصيرة، وليتمكن جمهور الأقصر من مشاهدة تجارب السينما العربية الجديدة التى شهدت طفرة انتاجية وفنية فى دول عديدة مثل: الامارات والأردن والكويت وتونس والجزائر والمغرب، وأضافت أن المهرجان بدأ يتلقى الأفلام من عدة دول أوروبية تمهيدا لعمل لجان المشاهدة.

 وذكرت موريس التى تتولى رئاسة المهرجان للمرة الأولى أنه تقرر عقد المهرجان فى النصف الثانى من شهر يناير 2016 ليكون متواكبا مع أجازة نصف العام الدراسى حتى يستطيع الشباب الأقصرى متابعة فعاليات المهرجان الذى يقام على أرض مدينتهم.