«الخصم الضريبي» أزمة تهدد صناعة أفلام السود في جنوب أفريقيا

70 مشاهدة

«سينماتوغراف» ـ عادل الدندراوي

أعلنت غرفة صناعة السينما في جنوب أفريقيا أن القرارات الجديدة الخاصة بتغييرات في الشرائح والخصم الضريبي، وقرارات أخرى حكومية تنظيمية، يعتزم تنفيذها، ستهدد بقوة صناعة السينما في البلاد، خاصة قطاع المنتجين السود في شركات صناعة الأفلام.

وأوضح مسؤول بالغرفة أنه بموجب القرارات الجديدة المتعلقة بالخصم النقدي، فإن دعم قطاع الأعمال السينمائي خاصة لشركات يملكها منتجون سود، باتت مهددة بقطع الدعم النقدي عنها، وهو ما يعتبره البعض عوده لنظام سياسة الفصل العنصري وتحكم الأقلية البيضاء في البلاد، وهو ما يتطلب التفاهم والشفافية قبل الشروع الفعلي في التطبيق.

وقد سعت غرفة التجارة والصناعة في السابق خاصة في 2004 إلى تقديم الدعم المطلوب لمنتجي الأفلام والشركات الناشئة من صناع الفيلم السود، في شكل دعم نسبته 20% للإنتاج المتميز والمؤهل فنياَ، وهو ما شكل احباطاَ ملحوظاً بقرارات الإلغاء الحديدة حتى للمنتجين الأجانب وتسعي الغرفة إلى إيجاد حلول عملية مناسبة لمعالجة المشكلة.