تعرف على: صناعة الدماء المزيفة في الأفلام السينمائية

143 مشاهدة

«سينماتوغراف» ـ عادل دندراوي

إذا سبق لك أن شاهدت فيلم رعب، فبالتأكيد أثار انتباهك بعض الدم الذي يبدو حقيقيا للغاية، وكأن شخصا أصيب أو قتل للتو، ولكن هناك صيغة بسيطة جدا لصنع هذا الدم المزيف وتقنيات خاصة حتى للرش كي يبدو كما تشاهده على الشاشة.

بام إليوت، المتخصصة في التأثيرات السينمائية بشركة (Special Effects Unlimited Inc)، شرحت كيف يتم ذلك، حيث يتم العمل في مختبر يحتوي على المواد الكيميائية اللازمة والأماكن الخاصة للتجريب، في حوارها مع موقع “بيزنس إنسايدر”.

تقول “بام”: (في البداية يتم دمج شراب الذرة ليعطي لزوجة خاصة، ثم بعض الصابون، لأن ذلك يساعد فيما بعد على إزالته وغسله، ومن ثم يتم وضع اللون، ويكون غالباً بلون شراب الكرز، ولكيلا يكون شفافًا يتم إضافة اللون المعتم له ليعطي اللون المناسب).

وتضيف: (ويمكن إضافة الألوان مثل الأزرق أو الأسود بحيث لا يكون الدم لونه فاتحًا، وهذا يعطي العمق، وإحساس الدم الداخلي، وليس مجرد الدم الناتج عن الجروح الخارجية الخفيفة والبسيطة كالخدوش).

وأكدت المتخصصة في التأثيرات السينمائية، أنه يمكن استخدام العديد من الآلات لتجربة الدم في المشهد وإظهاره بمشهد حقيقي مثل “بخاخ الدم”، وهو ما يتم استخدامه عند تصوير انفجار الجزء الخلفي من رأس الشخص على الجدار، كما تتم الاستعانة بآلة لتضخ مزيدا من الدماء لتوحي بأن الإصابة أكبر، كذلك هناك خراطيم رش الدم الرفيعة، وهو ما يستخدم لمناظر الدماء على الأرضية، أو على السجاد.

«سبوت لايت» يحصد أوسكار أفضل نص مكتوب للشاشة

لوس انجلوس ـ «سينماتوغراف» فاز فيلم «سبوت لايت» بجائزة أوسكار أفضل نص مكتوب للشاشة، وتم ترشيح سيناريوهات الأفلام التالية التي تنافس معها: «جسر الجواسيس» و «من الداخل للخارج» و«ستريت أوتا كومبتون» و «اكس ماشين».

مزيد   834