جيسيكا شاستين تفتتح غدا فعاليات الدورة الـ13 لـ«دبي السينمائي»

670 مشاهدة

دبي ـ «سينماتوغراف»

تتجه أنظار عشّاق السينما، وصنّاع الأفلام،  والمواهب الناشئة من شتّى أرجاء العالم، نحو دولة الامارات العربية المتحدة، تزامناً مع بدء الدورة الـ13 من «مهرجان دبي السينمائي الدولي»، التي تنطلق يوم غدٍ الأربعاء، 7 ديسمبر. وستشهد مدينة دبي مهرجاناً سينمائياً استثنائياً، على مدار ثمانية أيام، تُعرض خلالها تشكيلة فريدة من أفضل أعمال المخرجين والممثلين الإماراتيين، والخليجيين، والعرب، والعالم.

ومنذ انطلاقته في العام 2004، يشهد «مهرجان دبي السينمائي الدولي» نمواً متسارعاً، ويُعدّ واحداً من أهمّ الأحداث السينمائية العالمية، وركناً أساسياً في تطوّر السينما العربية، كما يساهم في بناء الجسور بين الثقافات. تضمّ دورته الحالية تشكيلة مميزة من 156 فيلماً، من 55 دولة، ناطقة بأكثر من 44 لغة، تشمل أفلاماً روائية وغير روائية، قصيرة وطويلة، منها 57 فيلماً في عرض عالمي أو دولي أوّل، و73 فيلماً في عرض أوّل في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، و12 فيلماً في عرض أوّل في الشرق الأوسط، و9 أفلام في عرض خليجي أوّل.

ومن المقرّر أن تنطلق الدورة الـ13 من المهرجان بفيلم «الآنسة سلون»، للمخرج جون مادن. يزيح الفيلم الستار عن الخفايا التي تُحاك في الـ«كابيتول هيل»، وكيف يتم الفوز بها. تمثّل جيسيكا شاستين دور الآنسة سلون، وهي فتاة واقعية صلبة الشخصية، وعضو في مجموعات الضغط، ومعروفة بموهبتها الفريدة، ورغبتها في الفوز مهما كان الثمن، حتى لو تعرّضت مهنتها للخطر.

كما تعود العروض المجانية في الهواء الطلق إلى مركز الشاطئ «ذا بيتش»، مقابل منطقة «ممشى جي بي آر»، طيلة 8 ليالٍ، خلال فترة المهرجان، وتشمل حفلات موسيقية مباشرة. وستُبثّ في الموقع المميّز على الشاطئ وقائع الحفل الافتتاحي للدورة الـ13 من المهرجان، ووصول النجوم على السجادة الحمراء، في نقل مباشر يوم 7 ديسمبر، مقدّماً للحضور تجربة رائعة. يتبع حفل الافتتاح عرض الفيلم الكوميدي «احرق خرائطك»، للمخرج والكاتب جوردان روبيرتس، ومن بطولة جيكوب تريمبلاي (المُشارك في بطولة فيلم «غرفة» الذي افتتح الدورة 12 من «مهرجان دبي السينمائي الدولي»)، وفيرا فرميغا.

ويقدّم «مهرجان دبي السينمائي الدولي»، خلال حفل الافتتاح، جائزة «تكريم إنجازات الفنانين»، المرموقة، إلى ثلاثة من عمالقة ونجوم السينما العالمية؛ النجم الأميركي صامويل جاكسون، والممثلة الهندية الشهيرة ريكاه، والمؤلف الموسيقي اللبناني الفرنسي غبريال يارد. يأتي هذا التكريم تقديراً لمساهماتهم في مجال السينما.

وفي هذه المناسبة، علّق عبدالحميد جمعة، رئيس «مهرجان دبي السينمائي الدولي»، على الأهمية المتزايدة للمهرجان، مرحبّاً بالمواهب وعمالقة صناعة السينما الذين يزورون دبي خلاله، متحدثاً عن أهمية «جائزة تكريم إنجازات الفنانين»: «نحن فخورون بما تقدمه جوائزنا لتكريم إنجازات الفنانين، كونها اعترافاً بمساهماتهم السخية في عالم السينما، ونقدم في هذه الدورة امتناننا لكل من صامويل جاكسون، وريكاه، وغابريال يارد، لدورهم الإيجابي ومساهماتهم المستمرة وغير المحدودة وفي إثراء صناعة السينما».

وفيما يخصّ توفير المهرجان منصته العالمية أمام السينمائيين الإماراتيين والعرب، قال جمعة: «نعتبر دورنا في تقديم الدعم لصنّاع الأفلام، والممثلين والمخرجين، هدفاً أساسياً للمهرجان، سواءً كان ذلك من خلال برامج المسابقات التي نقدمها، أم التواصل بين العاملين في هذه الصناعة، أم من خلال استضافة أبرز المواهب العالمية التي تساهم بشكل كبير في نموّ وإثراء صناعة السينما. ولن تختلف هذه الدورة عن سابقاتها، حيث نأمل بأن ننجح في منح الإلهام والدعم لجيل جديد من صنّاع الأفلام، وأن نوفّر منصة عالمية لأعمال السينمائيين العرب المميزة».

وضمن السعي المتواصل لتحفيز المواهب السينمائية ودعم أعمالهم تجارياً، يمنح «سوق دبي السينمائي»  صنّاع الأفلام فرصاً مميزة تساعدهم على إقامة شراكات تعزّز مجال صناعة السينما.

منذ انطلاقته، ساهم «سوق دبي السينمائي» في دعم أكثر من 300 مشروع، ليكون المنصة الأولى في المنطقة التي تعمل على رفع شأن السينما العربية إقليمياً ودولياً. كما يُعدّ عدد الزائرين المتزايد من عشاق السينما والعاملين فيها من جميع أنحاء العالم خير دليل على نجاح السوق في إنماء ونشر صيت الأفلام وصناعة السينما العربية عالمياً. ويمكن لجمهور المهرجان، هذا العام، حضور أكثر من 25 جلسة نقاشية، وورشة عمل، ضمن السوق. ومن أبرز تلك الأنشطة حوار مفتوح مع المخرج آسيف كاباديا، الحائز على جائزة الأوسكار، وأربع جوائز «بافتا»، يوم الخميس 8 ديسمبر، إضافة إلى حوار مع المخرج الآيرلندي ليني أبراهامسون، يوم الثلاثاء 13 ديسمبر.

وللعام الخامس على التوالي، تتعاون دار الساعات السويسرية الفاخرة «آي دبليو سي شافهاوزن»، مع «مهرجان دبي السينمائي الدولي»، لتقديم «جائزة آي دبليو سي للمخرجين الخليجيين»، بقيمة 100 ألف دولار، يتم تخصيصها لتمويل المشروع الفائز، بهدف إيصاله إلى الشاشة الكبيرة. سوف يُعلن عن اسم الفائز في حفل عشاء برعاية «آي دبليو سي»، مساء يوم الخميس 8 ديسمبر. كما يواصل المهرجان شراكته مع وزارة الداخلية في دولة الإمارات العربية المتحدة، التي تقدّم «جائزة وزارة الداخلية لأفضل سيناريو مجتمعي»، بقيمة 100 ألف دولار، لدعم المواهب التي تلقي الضوء على المشاكل الاجتماعية، وستقدم خلال حفل تقديم «جوائز المهر»، يوم الأربعاء 14 ديسمبر، في مسرح مدينة جميرا.

وللسنة السادسة على التوالي، سيشترك المهرجان مع «دبي للعطاء» في تقديم «ذا غلوبال غيفت غالا»، الحفل الخيري الرسمي لـ «مهرجان دبي السينمائي الدولي» بحضور الرئيس الفخري لمنظمة «غلوبال غيفت»؛ ايفا لونغوريا باستون، ومؤسسها ماريا برافو. ستُخصص الأموال التي تُجمع خلال الحفل من أجل دعم عدد من البرامج الخيرية في قارات العالم، مما يؤكد على الطبيعة العالمية لهذا الحفل، الذي تشارك فيه مع «دبي العطاء»، كلّ من «هارموني هاوس» (الهند)، و«مؤسسة إيفا لونغوريا» (الولايات المتحدة الأمريكية، والمكسيك)، و«كازا غلوبال غيفت». ويشهد الحفل ليلة ساحرة تجمع نجوم السينما، والسخاء الخيري، في منتجع «فور سيزونز»، في «جميرا بيتش»، يوم الاثنين 12 ديسمبر 2016. يتألق فيه الحضور بملابسهم الرسمية، برعاية مجموعة «أبيرال غروب»، ويديره الرئيس الفخري للحفل إيفا لونغوريا باستون، وميلاني غريفيث، وويل بولتر.

وستشهد الدورة الـ13 من المهرجان العديد من الفعاليات الأخرى، وأبرزها نشاطات برنامج «الواقع الافتراضي»، المعروف بـ(في آر)، الذي استحدثه المهرجان هذا العام، وستُعرض ضمنه 10 أفلام، من أقوى إنتاجات تقنية «الواقع الافتراضي» في العالم، منها خمس أفلام تُعرض للمرة الأولى عالمياً، لتقديم تجربة مغايرة، لا مثيل لها لمحبي السينما، والمتخصصين في هذا القطاع.

ويتخلل المهرجان، كذلك، جلسة حوار مع النجم الهوليوودي صامويل جاكسون، حيث سيتمكّن عشاق ومتابعي السينما من محاورته، يوم الجمعة 9 ديسمبر، في مسرح سوق مدينة جميرا. ويشهد مسرح السوق أيضاً حدث «لوميير! اختراع السينما»، سيُقدمه المدير الفني لمهرجان كان تيري فريمو، يوم الخميس 8 ديسمبر، عند الساعة الرابعة عصراً. وسيُقدّم عرض لحلقة من سلسلة الخيال العلمي الصاعدة بقوة؛ «ويست وولد»، يتبعه حوار مع نجمي السلسلة: جيفري رايت، ولوك همسورث، يوم الأحد 11 ديسمبر، عند الساعة 11 ظهراً.

«الدوحة للأفلام» تنظم أسبوع الفن السابع الصيني

  الدوحة ـ «سينماتوغراف» تنظم مؤسسة الدوحة للأفلام أسبوع الأفلام الصينية الذي يتضمن مجموعة من العروض للاحتفاء بالفن السابع والذي شهد تطورا ملحوظا في الصين وهونج كونج. وتتضمن العروض أعمالا حققت نجاحات كبيرة في

مزيد   600