دورة استثنائية: بعد 70 عاماً.. «لوكارنو السينمائي» يتطلع بثقة إلى المستقبل

170 مشاهدة

 

بقلم ـ ستيفانيا سومّرماتر

“على نهج الإستمرارية والإبتكار”.. بهذه الكلمات وصف المدير الفني كارلو شاتريان الروح السائدة في مهرجان لوكارنو، الذي يحتفل هذا العام بذكرى مرور 70 عاماً على انطلاقته. ومن ضمن الأفلام الثمانية عشر المتنافسة ضمن المسابقة الدولية هذا العام، هناك “جالوت” للمخرج السويسري دومينيك لوشر.

في المقابل، تستضيف ساحة العرض الكبرى أحدث الأعمال الكوميدية للمُخرجة الإيطالية فرانشيسكا كومينشيني، ومن المنتظر أن تختتم عروضها بفيلم وثائقي حول “غوتهارد”، فرقة موسيقى الروك الشهيرة في كانتون تيتشينو.

بالنسبة لجمهوره، سيكون مهرجان لوكارنو السينمائي لهذا العام مُميزا، حيث لن يقتصر الأمر على الإحتفال بـ “اليوبيل”، بل سيشهد افتتاح “قصر السينما”، الذي يشتمل على ثلاث قاعات جديدة تماما، بالإضافة إلى قاعة “غران ريكس” التاريخية في المدينة، التي تم تجديدها بالكامل.

وفي سياق التأكيد على دوره في التبادل الثقافي، يطلق مهرجان في دورة هذا العام مبادرة جديدة، تتمثل بسلسلة من اللقاءات العامة مع شخصيات مرموقة مثل كارلا ديل بونتي، المدعية العامة السابقة في المحكمة الجنائية الدولية، والفنانة الكندية بيتشز Peaches، وأستاذ الفيزياء الفلكي البريطاني وبين مور (Ben Moor).

برنامج 2017

بعد الفعاليات التي سبقت المهرجان، ومن خلالها تم عرض فيلم جيمس بوند (“الاصبع الذهبي” لغي هاملتون) وفيلم “Scarlatt K. 259” للمخرج ماركو توليو جيوردانا، تشهد الساحة الكبرى يوم 2 أغسطس افتتاح التظاهرة بعرض فيلم “Demain et tous les autres jours” أو “غدا وكل الأيام التالية” الذي يدور حول حكاية عائلية، للمخرجة الفرنسية نويمي لفوفسكي، كما تستضيف الساحة الكبرى أيضا فيلمين أمريكيين سحرا النقاد وهما: “الشقراء الذرية” Atomic blonde” للمخرج ديفيد ليتش (مخرج فيلم “نادي القتال Fight Club”)، والفيلم الكوميدي “المريض الكبير The Big Sick” للمخرج مايكل شوالتر.

السينما السويسرية لن تكون غائبة عن “الساحة الكبرى” ، حيث يعرض المخرج أنوب سينغ أصيل جنيف فيلم “أغنية العقارب The Song of Scorpions”، الذي يروي قصة حب وانتقام ويقوم بدور البطولة فيه الممثل الهندي يرفان خان والممثلة الإيرانية  غلشيفته فراهاني، بينما سيكون من نصيب المخرج كيفن ميرزرابط خارجي من زيورخ شرف اختتام المهرجان بعرض شريطه الوثائقي “Gotthard – One Life, One Soul” أو “غوتهارد – حياة واحدة، روح واحدة” عن فرقة “غوتهارد” لموسيقى الروك الذائعة الصيت في كانتون تيتشينو.

فيما يتعلق بالمسابقة الدولية للمهرجان، فمن بين 18 فيلماً مرشحة يوجد فيلم “جالوت”، للمخرج السويسري دومينيك لوشررابط خارجي، وفيلم ” Gli asteroidi” أو “الكُويكبات” للمخرج الإيطالي جرمانو متشوني الذي يؤدي دور البطولة فيه الممثل بيبّو دِلْبونو، أضف إلى ذلك، وجود عدد من الأعمال السويسرية التي ستعرض على هامش المهرجان، من بينها الفيلم الوثائقي للمخرجة سابين غيسيغرر، الذي يتحدث عن قرية غنية في كانتون آرغاو رفضت في عام 2015 استقبال لاجئين على أراضيها، وفيلمين وثائقيين سويسريين آخرين مدرجان على برنامج تظاهرة أسبوع النقاد في المهرجان وهما: فيلم “محكمة الكونغو Das Kongo Tribunal” للمخرج ميلو راورابط خارجي، وفيلم “فافيلا أولمبيكارابط خارجي” للخرج صموئيل شالار.

في نفس الوقت، يقوم مهرجان لوكارنو بتكريم عدد من الشخصيات التي تركت بصمتها على تاريخ السينما، من أمثال المخرج الفرنسي جاك تورنور (1904-1977) الذي يتم تكريمه بأثر رجعي، كما سيعتلي منصة التكريم أمام حشد الجمهور في الساحة الكبرى كل من الممثلة الألمانية ناستازيا كينكسي، والممثل الأمريكي أدريان برودي والمخرجان جان ماري ستروب وماثييو كاسوفيتز.