صندوق «سند» يمنح التونسية كوثر بن هنية 41 ألف درهماً دعما لفيلمها «زينب تكره الثلج»

876 مشاهدة

بعد فوزها بجائزة أفضل فيلم عربي ضمن ورشة «فاينال كات البندقية»

 

أبوظبي ـ «سينماتوغراف»

أعلن صندوق «سند» لتمويل المشاريع السينمائية العربية، ومقرّه العاصمة الإمارتية أبوظبي، اليوم، عن فوز فيلم «زينب تكره الثلج» للمخرجة التونسية كوثر بن هنية بجائزة أفضل فيلم عربي ضمن ورشة «فاينال كات البندقية» إحدى فعاليات مهرجان البندقية السينمائي الدولي في دورته الـ 72، والذي عقد معه «سند» اتفاق شراكة لدعم صنّاع الأفلام العرب.

وقدم «سند» منحة مالية للفيلم بقيمة 41,000 درهم لدعم هذا المشروع السينمائي في مرحلة ما بعد الإنتاج. كما حصلت المخرجة التونسية على منحتين إضافيتين، الأولى تصل قيمتها إلى 24,000 درهم مقدمة من شركةSub-Ti Ltd.  في لندن وذلك ليتم إنفاقها على الإنتاج وشريط الفيلم الرقمي DCP الخاص بالفيلم وترجمته للغة الإيطالية أو الإنكليزية. فضلاً عن جائزة مقدارها 20,000 درهم لشراء حقوق البث لمدة عامين من قبل «راي سينما». كما عرض مهرجانا أميان وفرايبورغ السينمائيين الدوليين دعمهما لفيلم «زينب تكره الثلج» بالمشاركة في تكاليف إنتاج شريط DCP الخاص بالفيلم.

ونجحت ثلاثة من المشاريع السينمائية المشاركة في ورشة «فاينال كات البندقية» في الحصول على دعم من بعض المؤسسات والشركات العاملة مجال صناعة السينما، وهذه المشاريع هي «علي معزة وإبراهيم» للمخرج شريف البنداري من مصر، الذي حصل أيضاً على دعم من صندوق «سند» لمرحلة ما بعد الإنتاج، و«بيت في الحقول» للمخرجة تالا حديد من المغرب، و«الطلاق» للمخرج هكّار عبد القادر من العراق.

 وتمثلت الجوائز التي فاز بها فيلم «بيت في الحقول» فنال 61,000 درهماً من شركةLaser Film  في روما ليتم إنفاقها على تصحيح الألوان لمدة تصل إلى 50 ساعة عمل (تشمل الشق التقني)، بالإضافة إلى خصم 61,000 درهم من تكاليف دمج الأصوات مقدمة من قبل  شركة Mactari Mixing Auditorium  في باريس. في حين حصل فيلم «الطلاق» على دعم من شركة MAD Solutions من أجل التسويق والدعاية للفيلم وتوزيعه في العالم العربي.

وتوفر ورشة «فاينال كات البندقية» الدعم للأفلام الأفريقية بشكل عام، وتلك التي تنتمي إلى دول عربية محددة (العراق والأردن ولبنان وفلسطين وسوريا)، وذلك بهدف مساعدة صناع الفيلم العرب الصاعدين في إكمال أفلامهم في مرحلة ما بعد الإنتاج. وتعرض ورشة «فاينال كات البندقية» نسخاً من أفلام مختارة أمام المنتجين وصناع الأفلام والموزعين ومبرمجي المهرجانات السينمائية لتعزيز اتفاقيات الشراكة والتوزيع والإنتاج المشترك.

 

«فارايتي» شريك إعلامي لـمركز السينما العربية في مهرجان «كان»

 القاهرة ـ «سينماتوغراف» في خطوته الثانية بمهرجانات السينما الدولية، يستمر مركز السينما العربية في توسيع أفق صناع السينما بالعالم العربي ضمن سوق الفيلم التابع لـمهرجان كان السينمائي، وبشراكة إعلامية مع مؤسسة فارايتي، وهي أعرق

مزيد   918