«قرطاج السينمائي» يتذكر اليوم الراحل يوسف شاهين

30 مشاهدة
youssef-chahine

 تونس ـ «سينماتوغراف»: انتصار دردير

في احتفالية خاصة تقام اليوم على هامش فعاليات أيام قرطاج السينمائية يتم تكريم المخرج المصري الراحل يوسف شاهين.

وسبق للمهرجان أن كرم شاهين قبل وفاته في 2008، ويحتفظ شاهين بعلاقة خاصة معه حيث شارك في العديد من الدورات السابقة وفي لجان التحكيم، كما أنه كان يحضر أغلب الدورات، وكان يوسف شاهين أحد الرواد الأوفياء لأيام قرطاج السينمائية وحصل سنة 1970 على التانيت الذهبي في الدورة الثالثة عن فيلمه «الاختيار».

ويوسف شاهين، المعروف بأعماله المثيرة للجدل ولد في 25 يناير/كانون الثاني عام 1926 في أسرة من الطبقة الوسطى، في مدينة الإسكندرية لأب لبناني كاثوليكي من شرق لبنان (مدينة زحلة) وأم من أصول يونانية، وكان قد هاجر أبوه إلى مصر في القرن التاسع عشر.

ودرس في كلية فيكتوريا وحصل منها على الثانوية وبعد إتمام دراسته في جامعة الإسكندرية، سافر إلى أميركا وأمضى سنتين في معهد پاسادينا المسرحي، ودرس المسرح وبعد عودته لمصر ساعده المصور السينمائي ألڤيزي أورفانيللي بالدخول في معترك العمل في صناعة الأفلام وكان أول أفلامه “بابا أمين” عام 1950، ثم توالت الأعمال التي كلما صدر أحدها اصطحب معه ضجة كبيرة.

وشهدت مسيرة المخرج الذي شكل حالة خاصة ونادرة في السينما المصرية، إخراجه أعمالا فنية ظلت أيقونات في تاريخ السينما العربية والعالمية، وبلغت حصيلة حياته المهنية 37 فيلما طويلا و5 أفلام قصار، مكنه بعضها من نيل جوائز عربية وعالمية أهمها جائزة الإنجاز العام من مهرجان كان السينمائي عن فيلم “المصير” عام 1997.

وتوفي يوسف شاهين على إثر نزيف في المخ في مستشفى بالقاهرة، وتم نقله نقله بواسطة طائرة إسعاف خاصة إلى باريس، لكن وضعه الصحي ازداد حرجا وسوءا مما استدعى رجوعه إلى القاهرة حيث توفي في عام 2008.

«كان» يمنح السعفة الذهبية الفخرية للمخرجة الفرنسية أغنيس فاردا

 فرنسا ـ كان : «سينماتوغراف» أعلن القائمون على مهرجان كان السينمائى الدولى فى دورته الـ 68 منح المخرجة والمؤلفة الفرنسية أغنيس فاردا «السعفة الذهبية الفخرية» للمهرجان والتى من المقرر أن تتسلمها خلال حفل ختام

مزيد   627