194 فيلماً سينمائياً من 75 دولة في «دلهي السينمائي»

162 مشاهدة

الوكالات ـ «سينماتوغراف»

يلتقي فنانو وصناع السينما في العالم، في مهرجان «دلهي السينمائي الدولي»، في الهند، في دورته السابعة، التي تضم 57 دولة، مشاركة بفعاليات المهرجان، خلال الفترة من 14 إلى 18 أكتوبر الجاري، التي يعرض خلالها 194 فيلمًا سينمائيًا من جميع أنحاء العالم.

ومن المقرر أن يشهد حفل الافتتاح الذي يقام في مركز وسنترال بارك، كونوت بليس، بالعاصمة الهندية، حضور مجموعة من المشاهير والدبلوماسيين والشخصيات السياسية وجمهور دلهي المتشوق لحضور المهرجان الذي يعد علاجًا بصريًا لأفلام الفنانين والفن والأدب.

ويفتتح المهرجان الفيلم التونسي «همس الرمال» للفنانة التونسية درة والمخرج ناصر خمير، والذي يروي قصة امرأة كندية من أصول عربية تتوغل في أعماق الصحراء، وما السر الذي دفعها إلى ذلك؟ وعلى مَا تدل الحكايات الشعبية التي يرويها لها الدليل أثناء رحلتهما وعبورهما أطلال قرى طفولته لفة.

وأكد رامكسشور بارشا، رئيس المهرجان، أن المهرجان سيشهد ميزة هذا العام لم يشهدها من قبل، وهي عرض الفيلم بالفضاء الخارجي من شاشة مثبتة في المتنزه، وهي ميزة فريدة من نوعها في مهرجان «دلهي» السينمائي الدولي، ويشهد حفل الختام عرض الفيلم الإندونيسي SUSAH SINYAL، إخراج إرنست براكاسا من إندونيسيا، الذي سيعرض أيضًا في مركز المؤتمرات NDMC، وكونوت بليس، نيودلهي.

وأضاف رئيس المهرجان: «هذا العام، تعد إندونيسيا وتونس هما الشريكان القطريان، وأستراليا والمكسيك وسوريا، من بين الدول الشركاء الخاصة، كما يشارك في المهرجان أعمال من مهرجانات سينمائية في المغرب وسريلانكا وأفغانستان ومصر والأردن وأوكرانيا والولايات المتحدة الأمريكية».

وتابع: تلقى المهرجان مشاركات أكثر من 75 دولة لعرض أفلامها، في دورته الحالية، ومن المئات من المداخلات التي تم تسلمها، كما أنه تم تكريس مهرجان هذا العام، للأطفال والمرأة ومتحولي الجنس في العالم، وقد تم اختيار الأفلام بعناية، ليس فقط للترفيه، بل أيضًا للتركيز على أهمية قضايا الأطفال والنساء والمتحولين جنسيًا وحقوقهم وصراعاتهم ونقاط قوتهم وضعفهم.

وتضمن «سينما عبر الحدود» مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأفلام الشيقة مثل: Peerzada Rizwan›s Breaking Barriers، التي تعرض نضالات امرأة رياضية، وفيلم من نيبال لـ Ngima Gelu Llama Phulsiri، يتحدث عن الزلزال المدمر في نيبال؛ حيث تبحث فتاة صغيرة عنها مدرسة لاستكمال تعليمها.

وفي السينما العالمية، يشارك فيلم «Nujin» للمخرج التركي Veysi Altay، الذي يتحدث عن كيفية محاربة مجموعة من النساء للإرهاب، والفيلم الإيرانى «قصة حب بسيطة» للمرخج فرزاد رفتحى، هو قصة عن امرأتين لاجئتين تنموان بالقرب من بعضهما البعض في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويشهد قسم سينما الأفلام الوثائقية، مشاركة عربية مميزة، بأفلام «شفشاون»، و«أصداء الأندلس» من المغرب، و«خياطة فلسطين» من الأردن، و«النساء في نزوي» من سلطنة عمان، و«زينب تكره الثلوج» من تونس.

صدمة فيلم حائط البطولات

انتصار دردير تكتب لـ”سينماتوغراف” صدمة  فيلم “حائط البطولات” كان المسرح الكبير بدار الأوبرا ممتلئا عن آخره بالحضور من سينمائيين عرب وأجانب ومصريين، وصحفيين ونقاد وطلبة معهد السينما وجمهور غفير تدفق لمشاهدة فيلم  “حائط البطولات”

مزيد   1302