«3000 ليلة» يفوز بجائزتين في «باستيا لأفلام وفنون البحر المتوسط»

1088 مشاهدة

 

عمان ـ «سينماتوغراف»

يستمر فيلم 3000 ليلة للمخرجة مي المصري في حصد الجوائز بالمهرجانات الدولية هذا الشهر، ليفوز بجائزتين في فعاليات مهرجان باستيا لأفلام وفنون البحر المتوسط، هما جائزة ما وراء الجدران، وجائزة وحدة كانتارا الإخبارية.

ومنذ أيام قليلة كانت بطلة الفيلم الفلسطينية ميساء عبد الهادي قد فازت بجائزة أحسن ممثلة عن دورها في الفيلم بالدورة الثانية من  مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي، كما فاز الفيلم بجائزتي أفضل فيلم روائي طويل والجمهور في مهرجان مالمو للسينما العربية  بالسويد، إلى جانب جائزة الجمهور في مهرجان الكاميرا العربية بروتردام، ومثلها في مهرجان الفيلم العربي (مزنة) بولاية مينيسوتا الأميركية؛ ليصل عدد الجوائز التي حصل عليها الفيلم إلى 13 جائزة دولية خلال مسيرته الناجحة.

وينافس 3000 ليلة في الشهر الحالي في المسابقة الرسمية للأفلام الطويلة بالدورة الـ27 من أيام قرطاج السينمائية (28 أكتوبر وحتى 5 نوفمبر – تشرين الثاني)، وكان سيناريو الفيلم قد حصل على جائزة أفضل سيناريو في المهرجان نفسه عام 2011 أثناء مرحلة التطوير.

وكانت اللجنة المستقلة المُكلّفة من الهيئة الملكية الأردنية للأفلام (RFC – Jordan) قد اختارت فيلم 3000 ليلة لتمثيل الأردن في سباق أوسكار ضمن فئة أفضل فيلم أجنبي، ومن المقرر أن تُجرى تصفية للأفلام وإعلان القائمة القصيرة الأولية في ديسمبر – كانون الأول المقبل، تمهيداً لإعلان قائمة الترشيحات النهائية للأفلام في يناير – كانون الثاني 2017، ثم حفل توزيع الجوائز في فبراير – شباط.

وفيلم 3000 ليلة هو إنتاج أردني فلسطيني فرنسي لبناني بمشاركة الإمارات وقطر، وتقوم شركةMAD Solutions  بتوزيعه في العالم العربي. ويروي الفيلم قصة مُدرّسة فلسطينية تضع مولودها الأول في سجن إسرائيلي، فتواجه أصعب التحدّيات من أجل حماية ابنها والحفاظ على بصيص من الأمل.

طفل لا أحد.. والتأثر بطفل تريفو المتوحش

يشارك في أسبوع النقاد بـ”القاهرة السينمائي” “طفل لا أحد” .. والتأثر بطفل تريفو المتوحش “سينماتوغراف” ـ رشا حسني   الطفل البري.. تيمة سينمائية غريبة ولكنها ليست جديدة فقد ناقشها المخرج فرانسوا تريفو من قبل

مزيد   873