70 مليون دولار غرامة ضرائب على أشهر ممثلة صينية تحمل لقب «مونيكا بيلوتشي»

190 مشاهدة

الوكالات ـ «سينماتوغراف»

ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة شينخوا، أن سلطات الضرائب في الصين فرضت غرامة بأكثر من 479 مليون يوان (69.74 مليون دولار) على نجمة الأفلام الأشهر في الصين فان بينغ بينغ بسبب التهرب الضريبي، وأمرتها برد ضرائب تزيد عن 255 مليون يوان.

وظهرت فان في فيلمي المجهولون “إكس من” والرجل الحديدي “أيرون مان” اللذين يتابعهما أكثر من 62 مليون شخص على الإنترنت في الصين.

وتوارت فان عن الأنظار في يونيو (حزيران) الماضي وسط أنباء عن خضوعها لتحقيق في تهرب ضريبي من صناعة السينما.

وأثار اختفاؤها تكهنات في الصين حول مصيرها، من بينها أنباء عن احتجازها.

وذكرت وكالة شينخوا أن مكتب الضرائب في مقاطعة جيانغسو سلم قراراته إلى فان، يوم الأحد الماضي، ولم يصدر تعليق على الفور من الممثلة الصينية، أو من أحد ممثليها.

وبدأت متاعب بينع بينغ في مايو (أيار) الماضي بعد نشر مقدم تلفزيوني ما قال إنها عقود عمل لها.

وبموجب هذه الوثائق، أعلنت الممثلة أنها تقاضت 10 ملايين يوان (1.3 مليون يورو) عن أربعة أيام عمل، علماً أنها في الحقيقة تقاضت أكثر من ذلك بخمسين مليون يوان، وإثر ذلك، فتحت السلطات المالية تحقيقاً حول شركات تملكها.

دخلت بينغ بينغ قائمة أثرى 10 شخصيات في الصين حسب مجلة فوربز، كما أنها ممثلة من الطراز الأول، ومغنية، وكذلك مديرة مدرسة فنون أنشأتها في 2008، إلى درجة أن معجبيها أطلقوا عليها لقب “مونيكا بيلوتشي الصين”.

وللنجمة الصينية لقب آخر، هو صاحبة أغلى وجه في العالم، وذلك بعد كشف فاتورةٍ لتأمين وجه فان بينغ بينغ على الإنترنت، بـ 100 مليون يوان، وذلك للحصول على تعويضات ضخمة إذا تعرض وجهها إلى أي ضرر، فالنجمة الصينية تتمتع بملامح قوية ومميزة كالعينين الكبيرتين والبشرة البيضاء النقية والذقن البارزة والأنف الناعم.

ويُذكر أيضاً أن وجه فان أُدرج على قائمة “أجمل 100 وجه عالمي” سنوات عدة.